Français

صفحة الإستقبال

افتتاح السنة القضائية لسنة 2011

خطاب السيد رئيس الجمهورية، رئيس المجلس الأعلى للقضاء
نواكشوط ،  14/03/2011
فيما يلي النص الكامل لخطاب رئيس الجمهورية:
"بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على نبيه الكريم
السيد الوزير الأول
السادة أعضاء الحكومة
السيد رئيس المحكمة العليا

كلمة السيد رئيس المحكمة العليا 
السيد الرئيس ؛
أيها السادة والسيدات؛

اسمحوا لي ـ في البداية ـ أن أستعرض الخطوط العريضة لخطة العمل التي أعدتها المحكمة العليا، من أجل أن تلعب دورها الكامل في تعزيز دولة القانون بصفتها رمزا للسلطة القضائية.
لقد انصبت جهودنا خلال الأشهر القليلة الماضية في اتجاه خلق الظروف الملائمة لتتبوأ محكمتنا المكانة التي يجب أن تحتلها في المنظومة الدستورية لبلادنا، باعتبارها أسمى هيئة قضائية في البلد. وقد اتجهت هذه الجهود إلى اتخاذ إجراءات تنظيمية تمثلت خاصة في:

كلمة السيد المدعى العام لدى المحكمة العليا
السيد رئيس الجمهورية رئيس المجلس الأعلى للقضاء
السيد الوزير الأول
السيد رئيس المحكمة العليا
السيد رئيس مجلس الشيوخ
السيد رئيس الجمعية الوطنية
السيد زعيم المعارضة الديمقراطية
السادة والسيدات أعضاء الحكومة
أيها الحضور الكريم لم تزل الأخلاق من بدء الخليقة إلى اليوم أهم القيم المعنوية في الحياة، وأساس المقومات الحضارية للأمم، وقد بعث نبينا محمد صلى الله عليه وسلم متمما لمكارم الأخلاق << إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق >> [ الحديث]، ومدحه الخالق سبحانه وتعالى بقوله << وإنك لعلى خلق عظيم >> { صدق الله العظيم}، وفي الحديث الصحيح  "إن أقربكم مني منزلا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا في الدنيا".

كلمة السيد ممثل القضاة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد.
 السيد رئيس الجمهورية؛رئيس المجلس الأعلى للقضاء.
السيد الوزير الأول؛
السيد رئيس مجلس الشيوخ؛
السيد رئيس الجمعية الوطنية؛
السيد زعيم المعارضة الديمقراطية؛
السادة، و السيدات الوزراء؛
السيد رئيس المحكمة العليا؛
السادة الحضور، أيها الحفل الكريم..

كلمة السيد نقيب المحامين
السيد رئيس الجمهورية، رئيس المجلس الأعلى للقضاء،
السيد الوزير الأول،
السادة أعضاء الحكومة،
السيد رئيس المحكمة العليا،
السيد المدعي العام لدى المحكمة العليا،
السادة القضاة،
أيها الحضور الكريم، اسمحوا لي في البداية أن أقدم لكم باسم الهيئة الوطنية للمحامين أحر التهاني بمناسبة السنة القضائية الجديدة، وأن أرحب بضيوف الأسرة القضائية شاكرا لفخامة رئيس الجمهورية إصراره على الحضور بيننا وتكريسه لهذا العرف الحميد مع ما يحمله ذلك من دلالة.